بين الأمل والانتظار "المعتمرين" افرجها يارب 

2016-12-26 23:02:54


قنا أحمد زكى.
 ما بين الأمل والانتظار يترقب راغبى العمرة لبيت الله الحرام على احر من الجمر ، فى انتظار لانفراجة قريبة فى تلك الأزمة التى ضربت العلاقات السعودية المصرية وسط تسائلات من المعتمرين "ايه دخل السياسة فى الدين" معبرين عن غضبهم وخاصة فى ضياع فرصتهم بالحاق بعمرة المولد النبوى الشريف الماضى.
 فمن جانبها تقول ماجدة شيبة راغبة فى العمرة لاتوجد حتى الان إجابة وافية كافية لهذا التعند ورفض الاوراق لقبولنا فى القيد للعمرة كافراد او شركات منظمة لرحلات العمرة والحج ،مضيفه الى أن حجوزاتنا السابقة ضاعت حقوقها الان فلم نحصل اثمان ما تم دفعة ولا فى استطاعتنا أن نتقدم باوراق جديدة فالصورة ضبابية.
 ومن ناحيته يقول بركات الضمرانى مدير مركز حماية لدعم المدافعين عن حقوق الانسان بأن هذه المماطلة من الجانب السعودى غير معلومة السبب ولصالح من فاداء الفرائض والسنن فرض واجب على كل مقدر وراغب فى أداء الشعائر المقدسة ويجب فصل اى خلاف مؤقت سياسي بالجانب الدينى مشيرا إلى أن تلك الفرائض الدينية لها اوقات معلومة باوقات معلومة لأدائها لذلك نناشد اصحاب القرار فى التفكير بتروى من اجل ملايين المسلمين




موضوعات ذات صلة