السيدات و السادة تذكروا هذا الاسم جيدا اندرو وجدي تناغو

2017-03-20 13:04:19


كتبت هناء عيسي
في نوفمبر الماضي انتشر علي مواقع التواصل الاجتماعي خبر فوز طبيب مصري يدعي اندرو وجدي تناغو بلقب احسن محاضر في العالم في زراعة الاسنان في المسابقة التي تنظمها جمعية سينام الايطالية منذ اكثر من ثلاثة عشر عاما ، عندما قرأت الخبر كنت سعيدة جدا انه اصبح هناك سببا اخر ليحلق علم بلادي في المحافل الدولية ، و لكن تحول الفرح الي حاله من الانبهار و الدهشة و الاعجاب الشديد عندما علمت ان هذا العالم الجليل لم يتجاوز عامة الخامس و العشرين ، و اصبح لدي سؤال واحد يدور بذهني هو كيف ؟! كيف لشاب في مثل هذا السن ان يصل لتلك المكانة ؟ كيف لطبيب في بداية حياتة العملية ان يصل لتلك الدرجة العلمية ؟ كثير من الافكار و الخواطر بدات في ذهني و احتفظت بصورة هذا الطبيب في ذهني لعل يوما ما يجمعنا فنجان قهوة و يحدثني عما خلف الكواليس ، و يجاوبني عن سؤالي : كيف ؟!!
بدأت اتابعه علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك و اقرا مقالتة الغنية جدا ، و في كل مرة اري له نجاحا جديدا كان يراودني سؤالا واحدا ، كيف ؟!!
و في احد الايام نشر علي حسابة الخاص علي فيس بوك انة يريد ان يعالج بعض الحالات مجانا في مقابل بعض الصور لتسجيلها في ابحاث علمية ، و بدون تردد قررت ان اكون اول المتطوعين ، ارسلت لة صورة لاسناني و رقم هاتفي و ابديت رغبتي في ان اكون من المتطوعين لتلك المهمة ، و بالفعل بعد اقل من اسبوع اتصلت بي دكتورة ساره (السكرتارية الخاصة بالدكتور اندرو ) ابلغتني بالميعاد و العنوان ، و بالفعل وصلت قبل ميعادي بعده دقائق لاجد اكثر من عشرون سيدة في مكان الانتظار ، و تردد في ذهني اسئلة كثيرة اهمها هل سأكون من سعداء الحظ و سيتم اختياري للعلاج ام انني ساعود الي بيتي بلا فائده؟ ، تأخر الدكتور حوالي ثلاثون دقيقة ، خلالها كان هناك كثير من الاحاديث الجانبية استنتجت منها ان الجميع علم عن الموضوع من خلال الفيس بوك و الجميع لدية نفس السؤال ، هل سيعالجنا جميعا ؟
وصل الدكتور اندرو ،و اذا فجأه اصبح كل من في المكان علي قدم و ساق و اتذكر جيدا ما حدث ، فقد دخل علينا بشوشا و في وجهه ابتسامة ترحيب كسرة كل حواجز الخوف و القلق و انهت تساؤلات الجميع و بدا يداعب الاطفال و يطلب لهم الحلوي و قال حرفيا
"انا اسف جدا للتاخير و بعتذر لحضراتكم علي الوقت ده ، اتمني تسمحوني ، سعيد جدا بثقة حضراتكم فيا و انكم وافقتوا تساعدوني في بحثي ، اتمني اني اكون عند حسن ظن حضراتكم ....الحقيقة لما كتبت البوست مكنتش متخيل ان يجيلي ناس كتير كدة ، لكن العدد اللي كلمني كان اكتر من احتياجي و الحقيقة انا متعدوتش اقول لا لحد عن حاجه في ايدي ، فانا و زمايلي هنعالج كل حضراتكم مجانا و هنصور بس علي قدر احتياجي ، الف سلامة علي حضراتكم و اتمني تكون تجربة ممتعة "

وبعدها انصرف و بدا اطباء اخر في الكشف علينا و تصوير البعض منا ، و اشهد الله انني في حياتي لم ارئ مستوي من النظافة و التعقيم مثل هذا ! ، و علي مدار حوالي شهر و نصف من الزيارات المتتالية رأيت عدد ليس بقليل من مشاهير المجتمع و رجال الدولة و سفراء و اجانب ، لم اشعر ابدا انني اعالج مجانا ، العيادة مكان مريح جدا ، و ممتع جدا ، الجميع علي مستوي عالي جدا من الاحتراف و العلم و الخلق ، علي مدار فتره علاجي لم اتقابل مع الدكتور اندرو الا مرتين فقط في الاولي لم تكن هناك فرصة ان نتحدث خارج نطاق طب الاسنان اما في الثانية فطلبت منة ان اتحاور معه كي يجاوبني علي اسالتي الكثيره ، و بالفعل حدد لي ميعاد ....
تلك الزياره مختلفه تماما ، اللقاء اصبح خاص ، و هو يعلم انة سيجاوبني عن اسئلتي ، استمر الحديث لاكثر من ساعتين ، تحاورت معة في كثير من المجالات ، سانشر الحديث و تفاصيل اللقاء لاحقاً ،و لكن مجملاً تذكروا هذا الاسم جيدا : طبيب الاسنان المصري اندرو وجدي تناغو ....... هذا هو حقا ما يمكن ان يلقب بالاسطورة ، هذا هو حقا النموذج و المثل ، اتوقع لة مستقبل مشرق و نجاح باهر




موضوعات ذات صلة