الآثار السلبية للأطفال المتأخرين دراسيا

2017-06-12 21:07:08



كتب د.مي خفاجة ....مشكلة التأخر الدراسي لدي الطلاب الجامعين ،سوف نتناول تعريف مشكلة التأخر الدراسي ، والفرق بين التأخر الدراسي والتخلف العقلي،وأسباب التأخر الدراسي ، وعلاج مشكلة التأخر الدراسي .فيقصد بالتأخر الدراسي :أنه انخفاض مستوي تحصيل الطالب عن متوسط زملائه ، أو يقصد به الرسوب في جميع المقررات المدرسية ،وقد يكون التأخر الدراسي في جميع المواد الدراسية أو بعضها (أي يعاني في التأخر الدراسي في مادة أو مادتين ). الفرق بين التأخر الدراسي والتخلف العقلي يتمثل في :يجب أن نميز بين التأخر الدراسي والذي يحدث نتيجة عوامل نفسية أو اجتماعية بعيدا عن القدرات العقلية ،وبينما التخلف العقلي يأتي نتيجة انخفاض نسبة الذكاء لدي الطالب وممكن يسبب التأخر الدراسي ، أسباب التأخر الدراسي فهي أسباب جسمية وعقلية وانفعالية وأسرية ومدرسية ، فمثلا الاسباب الجسمية :(تتمثل في الاصابة في الحوادث أو بالامراض المذمنة ، الاعاقة السمعية أو البصرية أو الحركية ) ، وأسباب عقلية :(تتمثل في ضعف الذاكرة ، وفرط الحركة ، انخفاض نسبة الذكاء)، وأسباب أسرية :(تتمثل في انفصال الام والأب ، موت أحد القائمين بالرعاية ، الضغط النفسي علي الطالب لميول اتجاه في تخصص معين غير مرغوب فيه بالنسبة له ، الخلافات الاسرية ، والتمييز بين الاقران)، وأسباب اجتماعية :تتمثل في (النبذ الاجتماعي  ، والتوحد مع الرفاق السوء ) ، وأسباب نفسية أو انفعالية (تتمثل في القلق ، والاكتئاب ، التعند أثناء وقبل المذاكرة ، اضطرابات اللغة والكلام ). علاج مشكلة التأخر المدرسي  تختلف من حالة إلي أخري علي حسب الفروق الفردية المتفاوتة بين التلاميذ في القدرات العقلية والمعرفية والجسمية والنفسية ولكن يكمن العلاج بعدة طرق مختلفة منها : (تجزئة المهام الدراسية المطلوبة من الطلاب في المنزل والجامعة  ، تعليم الطفل كيفية إدارة الوقت بين مهاراته ومذاكرته ، متابعة الآباء والأمهات لأبنائهم في المدارس ، خلق روح التعاون داخل الاسرة الواحدة ، تنبي مبدأ الاحتواء بداخل الصف المدرسي (بين التلميذ والمعلم) ، تقديم التدعيم الاشتراطي ، علاج اضطراب الانتباه وفرط النشاط ، الفحص الطبي الشامل لكل أعضاء الجسم لدي الطالب المتأخر دراسيا)