المجلس القومي لحقوق المرأة بمحافظة المنيا

2017-12-02 17:52:13


كتب /أحمد العيسوي
اقيمت ندوة لا للعنف ضد المرأة 
برئاسة الدكتورة/
نجاح التلاوي رئيسة المجلس القومي لحقوق المرأة بمحافظة المنيا في مقر الشروق
أثناء حضوري ندوة بدعوة من المجلس واستماعي للدكتورة النشطة في محافظة المنيا التي تقف بجوار المرأة حتي وصلت المرأة سيدة مجتمعية خادمة للأحياء والقري 
وفعلا الدكتورة خدمت المرأة في بيتها وتوجهت الي مقر سكنها طبيا وعلاج وخدمات خاصة بالمرأة. 
ولفت انتباهي عند إلقاء كلمة الدكتورة نجاح التلاوي عن حقوق المرأة في يوم لا للعنف ضد المرأة والذي نظم الاجتماع مجموعة شباب محترم يخدم المرأة في يومها
كلمة الدكتورة باختصار 
العنف ضد المرأة 
عنف بدني 
وعنف معنوي ( الختان للانثي)
وعنف لاقتصاص حقوقها في عملها وكثيرا لمناهضة العنف ضد المرأة والمرأة الآن لها حقوق 
سؤالي:-
هنا كيف نقلل او نعالج اسباب العنف ضد المرأة البدني
علما أنني ضد ضرب الانثي لأنها الام والأخت والزوجة؛ 
ولكن استفزاز الإناث للرجال وبسبه حدث العنف 
عدم تحمل مسئولية المرأة او اهمالها للرجل و بسببه يحدث عنف. 
إهمالهأ في تربية أولادها في الصغر وتنتج أولاد عنيفة وكثيرا شاهدنا أبناء ضالة صلة الرحم وعنيفة مع الأمهات لعدم تربيتهم السليمة وإلغاء صورة الأب أمام الأبناء بالحنان الزائد :-
اهمال حقوق الرجل بكل صفاتها 
و بسببها تنتج ابنه تكون مقلدة للام في جميع تصرفاتها و ينتج عنف لها و لابنتها وهذا موجود
المراة يجب تكون نافعة لأسرتنا و الجيل المقبل 
ولا ننسي المرأة الكندية كما زكرها رجل داخل الاجتماع فكيف نعالج العنف ورجل يدخل بيته و كانه داخل قسم شرطة هي المحقق و السجان بوجه قبيح يتمني أن تنام او تمرض ليغلق فمها الثرثار فكيف نحافظ عليها من العنف وللأسف محضرها مبني علي تخيلها المريض نظرا لعدم ثقتها بنفسها و جهلها حتي تفقد زوجها وبيتها 
المرأة يجب ان تعالج نفسها بنفسها ثم ندافع عن حقوقها



موضوعات ذات صلة