دنيا حسين تكتب خواطر الدنيا "متاعب الحياة"

2018-01-12 17:37:37


أنا ثم راحة بالي ثم سعادتي ثم أفكاري ومعتقداتي ثم لا شيء. 
الكل يرحل بلا استثناء ويظل يسقط منك الأشخاص الواحد تلو الآخر دون قصد منك أو عن عمد ،فقط يبقي لديك قلبك وعقلك .
تسير ف الطريق دائمًا ع أمل أن تجد شخص واحد فقط يخرجك من شتات عقلك وتفكيرك الدائم شخص واحد فقط يرشدك إلي الطريق الصحيح يقول لك أنا معك، وأن كل ما تفعله صحيح وأن الدرب الذي تسير عليه صواب أو خطأ 
ولكن ف النهاية ستظل وحيداً إلي الأبد ويبقي عملك الذي تقابل به ربك ف النهاية ويكون الله معك في كل مكان وهو الأبقي والأولي لك مهما تعلقت بأشخاص ييقي الله هو الملجأ والمنقذ الوحيد وأن كل ما تفعله ف حياتك يكون من أجل الله،واعلم لن يظل شخص معك في هذة الدنيا فقط الله هو مرشدك .
وعندها ستفكر ف النهاية أن سعادتك وراحة بالك وكل شئ يجب أن تفعله من اجلك فقط.

 




موضوعات ذات صلة