معرض رائحه البحر من 25 فبراير حتى14 مارس2018 للفنانه "مي حشمت"

2018-02-13 09:01:28


وليد جمال

يفتتح المعرض الدكتور اشرف رضا بقاعه دروب في 25 فبراير القادم معر ضاً للفنانة" مي حشمت" بعنوان رائحه البحر تعرض يذكر أن يعرض اكثر من 30 لوحة مستوحاه من أبيات شعريه من أشعار الشاعر نزار قباني وفاروق جويده غاده السمان و أحلام مستغامني, وكما تعرض صياغات مختلفه لموضوع البحر أيضا استخدمت خامات مختلفه في تنفيذ لوحاتها من الزيت و الأكريلك و الأحبار و الألوان المائية ويستمر حتى منتصف مارس المقبل.


" أستنشق رائحة البحر , وأعود كعصفورٍ مرهق .. في مرفأ عينيك الأزرق , أحلم بالبحر وبالإبحار , وأصيد ملايين الأقمار , وعقود اللؤلؤ والزنبق .. في مرفأ عينيك الأزرق , تتكلم في الليل الأحجار .. في دفتر عينيك المغلق , من خبأ آلاف الأشعار ؟ لو أني .. لو أني .. بحار , لو أحدٌ يمنحني زورق , أرسيت قلوعي كل مساء , في مرفأ عينيك الأزرق.
نزار قباني
في أفق البحر الواسع يذهب خيالي الى عالم آخر , وذكريات كثيره بعيده تثيرها بداخلي رائحه البحر ,كم كان رائعا عندما أطللت عليه ذات يوم كعاشقة و ما أشد ظلمته عندما كنت وحيده .
مي حشمتت2018

ومواليد 1979 تخرجت من كلية التربية الفنية في عام 2001. درست في أكاديمية الفنون قسم (النقد) ، ودبلومه النقد الفني من كليه التربيه الفنيه , عضو عامل بنقابه الفنون التشكيليه وقد عرضت اعمال فنية لها في العديد من المعارض الجماعية و الخاصه داخل مصر وخارجها ومثلت مصر في العديد من الوش الفنيه الخارجيه في البانيا و تركيا و الهند . هي في المقام الأول رسامه بورتريه تضم اعمالها وجوه لافته للنظر. موضوعاتها تجمع بين صوروجوه مصريه قديمة وأطفال باسلوب معاصرو بتقنيه تضفي على اعمالها طابع من الغموض على الألوان و الشخصيات.




موضوعات ذات صلة