التعاون المشترك بين مصر والجزائر لإقامة مزارع سمكية مشتركة

2018-11-06 13:54:38


كتبت/دعاء على
صرحت الدكتورة/ "منى محرز" نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، أن وفدا من وزارة الفلاحة والثروة السمكية الجزائرية برئاسة "طه حموش"، المدير العام للصيد البحري وتربية المائيات، قام بزيارة جمهورية مصر العربية خلال الفترة من 4-6 نوفمبر 2018م لبحث التعاون بين البلدين في مجال الثروة السمكية، واستكمالا للإجراءات الخاصة بإقامة مزرعة سمكية مصرية جزائرية نموذجية مشتركة في منطقة "بوقايس بولاية بشار بالجزائر" ، وذلك في إطار تعزيز التعاون بين مصر والبلدان الأفريقية.
وقد إلتقى الوفد الجزائري خلال الزيارة بالدكتورة/ منى محرز نائب وزير الزراعة، حيث أكدت سيادتها على عمق ومتانة العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين وأهمية تبادل الخبرات في مجال الثروة السمكية باعتبارها قطاع هام لتحقيق الأمن الغذائي .
وأعربت " محرز " ،عن ترحيبها بنقل الخبرة المصرية في مجال استزراع أسماك البلطي وإنتاج الأعلاف السمكية، و استفادة مصر من الخبرة الجزائرية في استزراع الجمبري وإقامة الاقفاص البحرية واستزراع المحاريات لتحقيق التكامل بين جمهورية مصر العربية والجمهورية الجزائرية في هذا المجال.
وأعرب الجانب الجزائري عن فتح جميع مجالات الإستثمار في مجال الثروة السمكية بالجزائر أمام المستثمرين المصريين ، وفي هذا النطاق أتفق الجانبان على ترتيب إقامة منتدى مصري جزائري لتعزيز التعاون بين المستثمرين والخبراء المعنيين بمحالات الثروة السمكية وتربية المائيات في البلدين، والتنسيق الدائم لتوحيد مواقف البلدين في المنظمات والمحافل الدولية والاقليمية المعنية بمجالات الصيد البحري والثروة السمكية.
وقدم طه حموش، المدير العام للصيد البحري وتربية المائيات، الدعوة لجمهورية مصر العربية لكي تكون ضيف شرف الصالون البحري الذي تقيمه الجزائر خلال شهر نوفمبر 2019م.
كما قام الوفد الجزائري بزيارت ميدانية للمركز المصري للاستزراع السمكي بكفر الشيخ والمعمل المركزي لبحوث الثروة السمكية بالعباسة للاطلاع على التجربة المصرية في مجال الاستزراع السمكي.




موضوعات ذات صلة