ندوة عن " التطوير الحضارى للعشوائيات " بمركز شباب كرموز

2019-01-13 00:24:27


الاسكندرية / محمد مبارك 

في اطار التعريف بدور المشروعات القومية التى ستساهم فى صناعة مستقبل مصر وتحقيق تنمية مستدامة حقيقية يشعر بها المواطن وتحقق لمصر مكانه اقتصادية وسياسية على المستوى الدولى تليق بتاريخها في دعم الاقتصاد المصري ودفع عجلة التنمية بمصر نظم مركز اعلام غرب الاسكندرية ندوة بعنوان " التطوير الحضارى للعشوائيات " بمركز شباب كرموز وادار اللقاء احمد جعفر اخصائى اعلام بالمركز وافتتح الندوة مجدي الغريب مدير المركز حيث أوضح أهمية المشروعات القومية الكبري في دفع عجلة التنمية لتنال مصر ما تستحقه من مكانة دولية وان تطوير العشوائيات هونموذج لتحويل المناطق العشوائية والشعبية الى مناطق حضارية تليق بمصر وحاضر بالندوة سعيد سليم رئيس مجلس ادارة موقع مصر المحروسة حيث عرف العشوائيات بأنها المناطق التى نشأت فى غياب الدولة وعلى اطراف المدن بدون تخطيط أو تنظيم ادارى من الدولة وأن الهدف من تطوير العشوائيات هو تحويلها إلى مناطق حضارية تتوافر بها كل الخدمات اللازمة للمواطنين وجعلها نموذج يحتذى به فى انشاء المدن الجديدة وتوفير سكن صحى وحل مشكلة الاسكان للشباب وتوفير فرص عمل لهم وتعتبر بشاير الخير 1 ، 2 ،3 والتى تقام فى كرموز وغيط العنب والقبارى المتكاملة المرافق وربطها بالطرق الرئسية بالمدينة وأيضا مشروع ترعة المحمودية وتحويلها الى مشروع استثمارى كبير وربطها بالطرق الرئسية بالاسكندرية لتوفير محور مرورى يضاف الى الطرق المتاحة بالاسكندرية مع انشاء مشاريع تجارية على جانبى الطريق مما يساهم فى انتعاشة اقتصاددية لمدينة الاسكندرية كما تحدث عن المشروعات القومية الكبري وعرفها بأنها كيان قانوني تشرف عليه الدولة لا يستهدف الربح وان التنمية تستهدف بناء قدرات الانسان بالتعليم واكتساب الخبرات لاستثمار موارد الدولة اكبر استثمار ممكن لتحقيق المصلحة العامة وحفظ حق الاجيال القادمة ثم أكد سعيد سليم على أن المؤشرات الدولية تشيرإلى أن اقتصاد مصر يمكن أن يتعافى من خلال تنفيذ المشروعات الاقتصادية الطموحة التى يتم تنفيذها وأيضا إنشاء شبكة طرق وتوفير المرافق والخدمات من شبكة كهرباء وطرق ومياه صالحة للشرب والتوسع فى توفير مصادر بديلة للطاقة المتجددة المختلفة للمدن الجديدة لفتح آفاق جديدة للأستثمار فى مصر




موضوعات ذات صلة