رئيس حزب الجيل:تسريبات صفقة القرن اوهام واحلام امريكية لن ترى النور

2019-05-08 18:10:49


كتب: عمر عوض

ردا على ما نشر فى الصحافة الإسرائيلية حول تسريبات عن تفاصيل لصفقة القرن التى يقال إن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تريد فرضها على العرب والفلسطينيين أصدر حزب الجيل برئاسة ناجى الشهابى بيانا أكد فيه أن الإدارة الأمريكية لم تعلن حتى اليوم فى بيان رسمى عن تفاصيل  صفقة القرن والترتيبات التى تتم حولها وأن كل ما نشر عنها كان تحت عنوان تسريبات إعلامية حتى عنوان صفقة القرن نفسه عنوانا إعلاميا لم تتحدث أى جهة أمريكية بإسمه ..واضاف البيان أن الثابت أن الولايات المتحدة الأمريكية فى عهد الرئيس دونالد ترامب أصبحت وسيطا غير محايد فى الصراع العربى الإسرائيلى او فى المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية وأنها انحازت أكثر من أى إدارة أمريكية سابقة للعدو الاسرائيلي وأنها إتخذت قرارات كارثية ضد الشعب الفلسطينى وحقوقه التى أقرتها المواثيق والقرارات الدولية الصادرة عقب حرب5 يونيو 1967 وحرب 6اكتوبر 1973 الخاصة بحل الدولتين وإقامة دولة فلسطين على حدود الرابع من يونيو 1967 وحق العودة للاجئين الفلسطينيين وتابع الجيل فى بيانه لقد اعترفت إدارة الرئيس ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل بل ونقلت سفارتها بلادها الى هناك ورفضت حق العودة للاجئين وبالتالى أصبح كل ما يأتى عن هذه الإدارة مرفوض عربيا وفلسطينيا وأكد ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل أن كل ما نشر عن صفقة القرن عبارة عن تسريبات من مصادر مجهولة لا يمكن أن تبنى الدول العربية أو السلطة الفلسطينية مواقفها عليها وإن كانت السلطة الفلسطينية أعلنت أن الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت وسيطا غير محايدا وغير نزيه وأنها فقدت دورها كوسيط بقراراتها ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة وفي مقدمة تلك القرارات الأمريكية ، الاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي ونقل السفارة الأمريكية اليها، وشطب قضية اللاجئين ومستقبل المستوطنات من المفاوضات أيضا فى تحدى واضح العرب واستهانة واستهتار بعقيدتهم الدينية التى تجعل القدس مقدسة والمسجد الأقصى اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين التى يشد الرحال اليها، وتابع الشهابى أن ما نشر من تسريبات عن صفقة القرن ما هى إلا أوهام أو أحلام أمريكية لا يمكن أن ترى النور وتتحول إلى واقع فى المحيط العربى وان الدول العربية سبقت أن رفضت تلك التسريبات ومصر على لسان الرئيس السيسى أعلنت اكثر من مرة واخرها قبل زيارته الأخيرة لواشنطن عن تمسكها بحل الدولتين وإقامة دولة فلسطين على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وعن تمسكها بحق العودة للاجئين الفلسطينيين..واشار أن هذا الاعلان من القاهرة ينسف كل التسريبات مجهولة المصدر التى نشرت عن صفقة القرن ويطلق عليها رصاصة الرحمة من عاصمة العرب .




موضوعات ذات صلة