رئيس حزب الجيل: وزير التعليم باع الوهم للشعب وللحكومة

2019-05-21 14:20:41


كتب: عمر عوض

قال ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل فى تصريح صحفى اليوم أن الرئيس السيسى وفر ميزانية ضخمة للوزير طارق شوقى لم تتوفر لأى وزير تولى وزارة التربية والتعليم قبله ولكنه للأسف الشديد لم يستغلها الإستغلال الأمثل لتطوير عناصر العملية التعليمية بل فعل العكس بدلا من بناء فصول لخفض كثافتها استقطع من ميزانية هيئة الأبنية التعليمية لصالح إستيراد التابلت بدلا من تصنيعه فى مصر فى وقت تعانى البلاد من أزمة فى العملة الأجنبية ولم يكتفى بذلك بل أخذ قرض ٥٠٠ مليون دولار من البنك الدولى بشروط مهينة تشترط استخدامه فى صرف بدلات الحضور والمكافأت ولم نسمع من قبل أن وزارة خدمية اقترضت وللاسف ليس لتمويل بناء المدارس ولكن لتمويل الاجتماعات !!!وقال ناجى الشهابى.. توجد أسئلة بسيطة تبحث عن إجابات عن ما قام به د.طارق هاشم منذ توليه حقيبة وزارة التربية والتعليم... :
منها هل تطورت المدرسة المصرية "أبنية وأفنية" ؟!!
وهل تم معالجة ارتفاع كثافة الفصول والاقتراب بها إلى معدلاتها العالمية ؟!!
وهل تتطورت المناهج التعليمية ؟!!
وهل تدرب المعلم المصرى وتم تأهيله؟!!
وهل تدربت قيادات الإدارة المدرسية وتم تأهيلها؟!!!
وهل استعادة المدرسة المصرية دورها الإشعاعي والتنويرى لمجتمعها المحيط بها ؟!!
وهل يمارس الطلاب فى المدرسة المصرية، الأنشطة المختلفة سواء كانت أنشطة رياضية أو فنية أو اجتماعية أو ثقافية ؟!!
وهل تمتلك المدرسة المصرية البنية التحتية اللازمة لتشغيل التابلت "أداة توصيل المعلومة والإجابة على الإمتحانات"؟!!
وتابع رئيس حزب الجيل لقد
تحقق كل ما حذرنا منه منذ تولى دطارق شوقى حقيبة التربية والتعليم وثبت عمليا صحة وصفنا له بوزير الوهم بهذا الفشل المتتالي وثبت أنه باع للشعب والحكومة الوهم..واكد أن الحكومة ايضا أحدى ضحاياه !!
وأكد أن تطوير التعليم عملية متكاملة لابد أن تشمل كل عناصرها معا وليس من أهمها استبدال الكتاب المدرسى بالتابلت أو استبدال الامتحان الورقي بالامتحان على التابلت..وطالب رئيس حزب الجيل بإقالة الوزير وإنقاذ طلاب مصر منه !!!




موضوعات ذات صلة