الصمت لغة ام منهج

2019-08-03 13:43:30


بقلم / وفاء حسن

الصمت لغه يجب علي الجميع إتقانها لتصل لما تصبو إليه.

الصمت قرار واجب علينا اتخاذه في الوقت المناسب .

وحسب آراء علماء النفس إن الصمت سلاح نفسي قوي يستخدمه الانسان في الدفاع ،الهجوم وإتخاذ القرار.

وأنا شخصيا أعتبر الصمتأبلغ وأفصح أنواع الكلام وفي نفس الوقت أصعبها علي الإطلاق .

عندما تصمت وقت ينتظر منك الناس المواجهه والكلام ذلك أقوي الردود .هو في وقت ما يمنحنا قوه وعمق في التفكير فيما يدور حولنا والتركيز أكثر للإتخاذ القرار.

من خلال صمتي أستطيع السيطرة علي من أمامي من خلال نظرات ثاقبه تحمل كل المعاني المطلوبه.

غير المنطوق دائما أبلغ رد علي الحمقي من حولنا ..تكفي النظره والحركه والإيماءه ردا عليهم وإصابتهم بالحيره وهذا هو "الهجوم المستتر".

فتصبح دائما الأقوي دون كلام أو تعب أو جدال فهذا مدمر لسلاح من أمامك أيا كان نوعه حيث يجرده من القدره علي الرد.

وإياك والبدء بالكلام ..دائما إحعل من أمامك هو من يبدأ بالكلام أولا...فذلك يعلمك فن الإنصات.

أبدا ولن يكون الصمت ضعف او خوف أو قله حيله بل ميزه وقوه لا يملكها الكثير.

فن الصمت يعتبر أفضل أنواع الكلام علي الإطلاق مع الخصوم والمعتدين المتكبرين حيث نصل بهم لمرحله عدم الثقه بالنفس والحيره فيما نقصد بهذا الصمت.

مما يشعرهم بضئاله وصغر حجمهم.

الصمت عباده وتأمل، الصمت زينه وجمال، الصمت عظمه وهيبه دون إماره أو سلطان،

الصمت كثيرا ما يغنينا عن الإعتذار.

الصمت غالبا ما يداري عيوبنا وسقطاتنا.

" إن كان الكلام من فضه ..فالصمت من ذهب"

فما أجمل أن تضحك حين ينتظر منك الناس البكاء

وما أجمل أن تصمت حين ينتظر منك الناس الكلام

غالبا لن تستطيع تصديق هذا الكلام والتأكد منه إلا بالتجربة وتشعر وقتها ان الصمت خُلق لحالتك أنت شخصيا ولحل مشاكل إستعصت وتجبرت عليك.

الصمت ليس حاله او معني واحد وهو الخوف أو الهروب...بل للصمت حالات ومعاني لا حصر لها حيث نتعرض جميعا للعديد من المواقف والمشاكل والأمور الحياتيه نكون عاجزين أمامها عن الرد لأسباب كثيره فيكون الأختيار الصمت حلا مثالياً .

وفي الغالب هذه الحالات منها.

"الأحترام "

عندما نتعرض لموقف مع من يكبرنا عمرا ونكون مختلفين في الآراء ووجهات النظر فنختار الصمت احتراما 

"التجاهل"

وهو من شيم اصحاب العقول الراقيه فلا يجوز الجدال مع الجهلاء والدخول في مناقشات لن تصل الي نتائج .

"الصبر"

عندما نصبح لاحول لنا ولا قوه وما يحدث ليس لنا يد في تغييره فالصمت اما احساسا بالفشل او بالعجز وهذا اسوء أنواع الصمت لانه كفيل ان يصل بنا للاكتئاب واليأس ولكن ..."صبرا جميلا."

"الألم"

عندما يتغلغل الوجع والقهر ممن نحب ونثق ويصل بنا لتآكل الروح قذفا بإتهامات أو تعدي بتصرفات فنصاب بعقده اللسان التي لايستطيع حلها غير الزمان 

هنا الصمت الأليم لقلب مجروح ونفس متألمه وعين مليئة بالدموع هو الحل.

"الغضب"

كلنا نعلم اننا حينما نغضب اسرع مانعبر به عن غضبنا هو الكلام القاسي والمفردات العنيفة المؤذيه.

لكن الاختيار الاصعب هو التعبير عن الغضب بالصمت 

وهو الأفضل علي الإطلاق .

حيث كونك تلجا للصمت الغاضب بدلا من التجريح والاتهامات دليلا قويا علي قوتك وثباتك وقدرتك في التحكم بذاتك.

"الوحدة "

هنا الصمت يعتبر وسيله نلجأ اليها حين نيأس ونفقد الأمل في احساس من حولنا بنا وحين نصاب بعدم الراحه في التعامل معهم .

واحيانا كثيره نشعر بالضيق فنجد أنفسنا صامتين رافضين الحديث لا نعرف متي حدث ذلك او متي سينتهي . فهو فعل تلقائي يحدث نتيجه لموقف معين 

وينتهي بمجرد زوال السبب .فنجد أنفسنا نعود لنضحك وتعود الحياه لطبيعتها***

{ الإبحار في عالم الصمت ومعرفته جيدا من السهل ان يهون علينا معرفه أكثر لأحوالنا والتعمق فيما حولنا من أشخاص ومواقف والتخطيط الأكثر دقه لمشاكلنا }

"أصمت ....الصمت كلام"




موضوعات ذات صلة