الإعلاميه داليا محسن ورحله البحث عن الحقيقه

2019-11-16 22:44:47


 

كتب/ وليد نجا

تنتمي الإعلاميه داليا محسن إلي إسره عريقه تجمع مابين التحضر والرقي وبين القيم المجتمعيه والتقاليد الراسخه وتعتبر والدها قدوتها ومثلها الأعلي ومنه تعلمت الحكمه وأهميه العلم والتعلم ووضع قيود بين حياتها الإجتماعيه و الإعلاميه وهي تجمع مابين التلقائيه والإلمام الجيد بمواضيع الحوار وقد ظهرت كإعلاميه مثقفه وناقده رياضيه في برنامج ساعه كوره علي قناه الحدث  الفضائيه وأنتقلت إلي قناه مصر الحياه وقدمت برنامج ضد التيار وكان هذا البرنامج متنوع يهتم بالعلم والعلماء وخاصه علماء الجيولوجيا والنباتات الصحراويه  وقد تم تكريمها في العديد من المناسبات وتحمل العديد من الألقاب المحليه والدوليه ولكن غلبتها رغبتها العلميه وحبها للعلم  وانتقلت إلي الدراسات العليا لدراسه الماجستير في الأعلام البيئي من جامعه عين شمس وكانت قناه الحدث تستضيفها كحقوقيه  ومع التطور الهائل في وسائل الأعلام و في ظل غياب الوعي الكامل للمجتمع  وبوازع من ضميرها  أتجهت للدراسه في إكادميه ناصرالعسكريه العليا  في  كليه الدفاع الوطني  وهناك حصلت علي دوره الإستراتيجيه والأمن القومي وكذلك دوره الأزمات والتفاوض وكذلك دوره صناع القرار وقد أثقلتها تلك الدورات بعدا جديدا في طريقه التفكير والتعامل العلمي المدروس مع الأزمات  حيث أن أكاديميه ناصرالعسكريه العليا  صرح علمي وعسكري به الخبراء والعلماء المتجردين الذين يجمعون بين العلم والوطنيه   وقد تألقت في برنامج ناس من بلدنا  علي قناه الصحه والجمال في حلقه مع الأعلامي محمد عثمان في لقاء يدل علي التميز والتنوع الفكري وكانا ظهورهما  معا أضافه قويه  و نتمني أستمرارها وتحدثت عن المرأه المصريه في جميع صورها كأخت وبنت وزوجه وزميله وترأي أن المرأه المصريه منذ 2015 دخلت البرلمان المصري  بصوره تعتبر الأكبر علي مدار تاريخه نتيجه زياده الوعي المجتمعي  لدور المرأه فهي صمام أمان للمجتمع فهي الأم والوزيره والفلاحه والمدرسه والمعيله  وغيرها من المهام التي جعلتها محور أهتمام المجتمع والقياده السياسيه وهي تتمني أن تحصل المرآه المصريه في الأنتخابات القادمه علي نسبه تصل إلي 40% من أجمالي عدد البرلمان ونتمني لها  علي المستوي الشخصي التقدم والرقي في حياتها المهنيه والأجتماعيه .




موضوعات ذات صلة