مستقبل سيناء التنموي و الأمن المائي المصري في ضوء التحديات الراهنة

2019-11-18 14:24:10


كتبت – هبه الخولي :

 اوضح اللواء أركان حرب سمير بدوي مستشار كلية الدفاع في أولى محاضرات اليوم الثالث من فعاليات برنامج الأستراتيجية والأمن القومي" الذي تقدمة الادارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافيين بالتعاون مع اكاديمية ناصر العسكرية أن اهتمّام الإنسان بموارد المياه منذ قَديم الأزل لاعتماده عليها في استمرار حياته فكان يبحث دائماً عن المَناطق التي تتوفّر فيها المياه ليستقرّ بها ويبني حضارته، وعمِل على تطوير الأدوات والمعدّات التي تُمكّنه من استغلالها بالشكل المناسِب مؤكداً أن الأمن المائي عبارة عن كميّة المياه الجيّدة والصالحة للاستخدام البشري المُتوافرة بشكلٍ يُلبّي الاحتياجات المختلفة كماً ونوعاً، مع ضمان استمرار هذه الكفاية دون تأثير، ويُمكن تحقيق ذلك من خلال حسن استخدام الموارد المتاحة من المياه، وتطوير أدوات وأساليب هذا الاستخدام، بالإضافة إلى تَنمية موارد المياه الحالية، ثمّ البحث عن موارد جديدة كما يرتبط الأمن المائي بالأمن الغذائي فكلاهما يؤدّيان إلى بعضهما البعض، ونقص كميّات المياه الصّالحة لاستِخدام البَشر يؤدّي إلى الإضرار بالأمن الغذائي والأمن القومي للدّول نتيجة اعتِماد الأفراد والمؤسّسات على المِياه في الأعمَال ، كما أكد اللواء أركان حرب سعد فريد على أهمية الدور الذي تقدمه القوات المسلحة فى دفع عجلة التنمية للدولة خلال الوقت الراهن، وتستغل ما لديها من طاقات فى مختلف التخصصات، والقطاعات، لخدمة مخططات التنمية التى تقودها الدولة المصرية فى الوقت الراهن، فى إطار خطة طموحة لبناء مستقبل أفضل للأجيال المقبلة، وتحقيق طفرة على المستوى الاقتصادى والاجتماعى قائلاً حرصت القوات المسلحة على الاهتمام ببناء قاعدة صناعية وإنتاجية متطورة تلبى جزءاً من احتياجاتها الرئيسية وتخفيف أعباء تدبيرها عن كاهل الدولة، مع معاونة القطاع المدنى لطرح جزء من الطاقات الإنتاجية فى السوق المحلى لتحقيق التوازن والاستقرار النسبى فى الأسعار ومنع الممارسات الاحتكارية، خاصة فيما يتعلق بالسلع الاستراتيجية المختلفة. 




موضوعات ذات صلة