المنتخب الأولمبي بطلا لكأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاما..فعلوها الصغار

2019-11-22 23:04:45


كتبت : فاطمه الزناتي 

حسم منتخب مصر الاولمبي لقب بطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاماً التي أقيمت بالقاهرة والمؤهلة لأوليمبياد طوكيو 2020 بفوز شاق على منتخب كوت ديفوار بهدفين مقابل هدف في المباراة الماراثونية التي شهدها ملعب القاهرة الدولي تحت أنظار 80 ألف متفرج.

مصر تقدمت عن طريق كريم العراقي في الدقيقة 37، وتعادلت كوت ديفوار بهدف صادم في الدقيقة 89، قبل أن يسجل رمضان صبحي هدف البطولة في الدقيقة 114.
يأتي فوز مصر ببطولة أمم إفريقيا تحت 23 سنة ليكون هو الأول في تاريخ المسابقة التي تقام للمرة الثالثة فقط.

ملخص المباراة 

بدأ الفريق المصري اللقاء بسيطرة وحاول للمرة الأولى على مرمى الخصم في الدقيقة الثانية بتسديدة بعيدة من خارج منطقة الجزاء عن طريق المدافع أحمد رمضان ذهبت بعيداً عن المرمى.

وتسلم كريم العراقي كرة داخل منطقة الجزاء مرت خلف دفاع كوت ديفوار في الدقيقة 17 لكنه مرر الكرة بسهولة إلى الحارس لتضيع فرصة خطيرة لمصر.

وكاد الفريق المصري أن يسجل في الدقيقة 19 بعد اختراق من عمار حمدي الذي أرسل عرضية خطيرة في منطقة الجزاء حولها مصطفى محمد بتسديدة قوية لكنها ارتطمت بالدفاع.

وفي الدقيقة 37 أظهر رمضان صبحي ما لديه من قوة ومهارة باستخلاص الكرة من الجهة اليسرى والمرور من الدفاع والوصول إلى منطقة الجزاء ليمرر عرضية أرضية حولها كريم العراقي إلى الشباك.

وكاد حامد تراوري أن يتعادل للضيوف في الدقيقة 42 بعد ركلة ثابتة بالقرب من الراية الركنية نفذها بتسديدة أرضية ارتطمت بالقائم الأيسر.

وضغط الفريق المصري في بداية الشوط الثاني ليمنع كوت ديفوار من محاولة الوصول لهدف التعادل، وكاد رمضان أن يضاعف التقدم في الدقيقة 62 بعد عرضية من العراقي أبعدها الدفاع.

وسدد دومبيا كرة خطيرة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 70 كادت أن تباغت الحارس محمد صبحي لكنه حولها بصعوبة إلى ضربة ركنية لم يستفد منها الضيوف.

وحصل الفريق الإيفواري على ركلة ثابتة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 88 نُفذت بتسديدة أرضية قوية ارتدت من الحائط البشري قبل أن تدخل منطقة الجزاء لتفقد خطورتها.

وفي الدقيقة 89 نجح المنتخب الإيفواري في تسجيل هدف التعادل بعد عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء من واتارا حولها اللاعب دومبيا إلى الشباك بسهولة دون رقابة دفاعية ليتسبب في صدمة للجمهور المحتشد في استاد القاهرة.

وكانت كوت ديفوار قريبة من هدف ثاني في الدقيقة 94 بعد تسديدة من خارج منطقة الجزاء حاول محمد صبحي الإمساك بها لكنها سقطت أمام تراوري الذي حاول إيداعها الشباك لكن صبحي صحح الخطأ  وأبعد الكرة بنجاح.

وسنحت فرصة لمصر في الدقيقة 105 في هجمة مرتدة سريعة بعد تمريرة من رمضان صبحي إلى صلاح محسن الذي انطلق في وسط ملعب كوت ديفوار لكنه تأخر في التمرير لتضيع فرصة انفراد تام للفريق المصري قبل صافرة نهاية الشوط الإضافي الأول.

ومرر أبو الفتوح كرة عرضية من الجهة اليسرى إلى صلاح محسن داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 107 لكن المهاجم البديل حولها برأسية إلى جوار القائم الأيمن.

وسجل رمضان صبحي هدف البطولة في الدقيقة 114 بعد هجمة مرتدة من كرة عالية حولها صلاح محسن برأسية إلى أحمد ريان الذي سدد قذيفة ردت من الحارس ليتابعها رمضان صبحي إلى الشباك.

وتأهل المنتخبان المصري والإيفواري، إلى منافسات أولمبياد طوكيو 2020، وذلك المواجهة بينهما في نهائي البطولة، حيث تتأهل المنتخبات أصحاب المراكز الثلاث الأولى في أمم أفريقيا تحت 23 عامًا، إلى منافسات الألعاب الأولمبية بطوكيو.

 




موضوعات ذات صلة