عتاب ...بقلم . ياسر بسيوني

2019-12-03 00:58:32


... عتاب ...
                     ،،،،،
وجدت بقلبي بعضاً من عتاب نحوها 
فذهبت إليها معاتباً ، فإذا بها تعاتبني
بدأتني هي حتي لا تعترف بخطأها 
فماذا فعلت أنا هل الصواب جانبني
قد جئت أشكوها صدها وهجرانها 
قالت أحبك لا تشكو ولا تأت لائمني
فأنت روحي التي وجدت توائمها 
وأنت أفكاري وأمام عيني ملازمني
تهت وما عدت أدري ماذا أقول لها 
قلت أواه من عتب طرف يجاذبني
فيأخذني الهيام من سحر عيونها 
أذوب بسحره وأنسى ما كان يؤلمني
سألتها أعتاب بين القلوب يضيرها؟ 
قالت عتابك عشق أهوى لو تعاتبني
وماذا عني لو أنني .. كنت ألومها ؟
قلت عتابي محبة وحبها يسكنني
                   ....
            ياسر بسيوني




موضوعات ذات صلة