اتضرابات فى محافظة اسيوط مابين قلق ... وخوف

2020-01-15 19:47:54



بقلمى ⁦⁩⁦✏️⁩ عبدالرحمن رشيدى راجح

احداث تتوالى ما بين اليوم والليله ،  بالأمس وفى وقت السحر إذ بعربه الإسعاف تعوى بجوار العماره فأيقظت النائم وافزعت المذاكر ، لماذا تأتى الينا الان تلك العربه؟ ، والصدمه انها لتاخذ طالب ف الفرقه الاولى من مدينه الاقصر وهو يسكن بالشقة التى ف الطابق الرابع ،حيث أن الطالب قام بالمذاكره لفتره تزيد عن الاثنى عشر ساعه 12وهو غير معتاد على هذا ولكن قام بضغط أعصابه وتحمل الكثير فى سبيل النجاح ،والنتيجه أنه قد تخشب  وتعصب ودخل فى حاله هيجان فأخذ ينهج بصوره غير طبيعيه ثم إذادت حالته وقام برمى بعض الكتب ويكسر كل ما يراه  وذالك مما ادعى حبسه فى غرفه مع احد اصدقائه إلى أن تأتى عربه الإسعاف .
أما فى صباح اليوم تتلقى مباحث أسيوط بلاغا أن أمام سور جامعة الازهر جثه فى عربه مغلقه وصل ظابط المباحث وعربه الإسعاف فى دقائق معدوده وقام ضابط المباحث بكسر زجاج العربه واستخراج الجثه واكده أنه شاب ما بين 25و30عام تقريبا وانه قتل من فتره زمنيه بعيد حيث تخشبت الجثه ولم يستطيع رجل الإسعاف فرط يديها أو قدميها .




موضوعات ذات صلة