البطران تقدم طلب إحاطة للحكومة بسبب كارثة "كورونا" بمعهد الأورام

2020-04-05 14:06:52


 

كتب: ضياء أدم

تقدمت الدكتورة مي البطران عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجه للدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بشأن ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا (كوفيد -19) والتي وصل عددهم إلى 17 حالة بين الطاقم الطبي بالمعهد القومي للأورام.

وأوضحت "البطران" في تصريح صخفي، أن هناك تبعيات خطيرة تهدد بتفشي الفيروس بين باقي الأطقم الطبية والمترددين على المعهد من كافة أنحاء الجمهورية، مشيرة ان عدد المترددين علي المعهد يتجاوز عددهم الآلاف يومياً من مرضى الأورام، مما يجعل إمكانية تحوله لبؤرة لانتشار الفيروس في مصر، و وهو مايتنافي مع الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمنع انتشار فيروس كورونا، مشيرة ان وزارة الصحة عندما طالبت باتخاذ الإجراءات الاحترازية للازمة لم تعني المستشفيات التابعة لها فقط ولكن علي كافة مستشفيات الجمهورية.

وتابعت: "معهد الأورام لم يقم بتطبيق الإجراءات الاحترازية التي أوصت بها منظمة الصحة العالمية، والتي ناشدت بها وزارة الصحة، وما نتج عنه من انتشار العدوى في بعض أعضاء الفريق الطبي للمعهد، ومما لا شك فيه ان هذه العدوى قد أصابت بعض من المرضي المترددين على المكان من أصحاب المناعة الضعيفة لذلك يجب ان تتبع كل المؤسسات الصحية والطبية الإجراءات الصحية التي أقرتها منظمة الصحة العالمية بالتنسيق مع كافة الدولة لمكافحة انتشار العدوى"، متسألة عن الإجراءات الاستباقية التي اتخذها المعهد للحفاظ علي صحة وسلامة الأطباء والمرضي؟ ومن المسئول عن إهدار الجهود التى تبذلها الدولة من إجراءات وقائية احترازية فى هذا الصدد؟.




موضوعات ذات صلة