خبر في صورة مع رجالة منسي في ملحمة البرث والشهيد "على على السيد"

2020-05-07 18:10:04


 

متابعة : حنان عبدالله

ونواصل  حكايات وبطولات رجال الشهيد المنسى في سيناء
الصوره دى فرحتنى اوى اوى صوره كلها فخر وبطوله وشهامه 
الصوره لشهيد مصر البطل المجند " علي علي السيد" أحد أبطال " معركه البرث" 7-7-2017 واستشهد مع القائد منسي 
الكليه الفنيه العسكريه عملت قاعه بأسم الشهيد البطل ك تكريم  ليه وتخليدٱ لبطولته
انتو متخيلين آلاف الطلبة اللي حتتخرج وحيبقوا ظباط كل يوم يشوفوا إسم البطل ويعرفو بطولته هو وزمايله 
حاجه عظيمه جدا وبرضو عشان كلنا نعرف البطل حكتبلكم قصته
((العسكري علي من الشجعان))

علي علي علي السيد ابراهيم - الجمالية 
772017..علي لما وصل 13 سنة راح يشتغل في الجبس الأبيض و بقى بيعمل بيه فورم و أشكال بالجبس كديكور...اللي علم علي الصلاة و حفظه من القرآن  ده كان الأسطى بتاعه.

والدة علي علي قالت كلام كتير مثل : 

* " علي جابلنا كل خير..و سايبلنا كل خير..و شاف كل خير".

* "انا مبسوطة انه راح و هو بيدافع عن أهل البلد و عن أرضه ،أرض مصر"

* آخر أجازة و هو ماشي حضني و تبت في رقبتي قوي و بعدين نزل شوية كده عشان وشي كان في صدره خاف يخنقني و هو حاضني فبقوله انت بتودعني و لا ايه يا علي..قالي  : ادعيلي...قلتله: ربنا يكفيك شر أرضك و شر الإرهاب و يعينك على عدوك...و ربنا عانه على عدوه..ربنا عانه على عدوه و خلاه ياخد حق اخواته و زمايله".

* فرحه(عزاه) فضل قايم 7 ايام.
.........................................................

خليني اقولكم ليه علي مكانش خايف...في حاجة كده جواه هي اللي بتحركه...الحاجه دي خلته يوم ملحمة البرث يجمع أجساد الأبطال اللي إستشهدوا أثناء و بعد التفجير اللي كانوا في الدور التاني و يدخلهم في مكان و يقف عشان يحميهم من أي ارهابي ينهش فيهم..فضل ثابت حتى بعد ما اتصاب و دمه بيسيل نقطة ورا التانية و حتى بعد ما اتصاب في ضهره فضل بيجمع لآخر نفس فيه و الدنيا بتبهت من حواليه و نفسه بيزيد و ضربات قلبه تزيد لحد ما جت آخر لحظة في حياة علي جوه الدنيا و كانت آخر لحظة ف حياته انه رفع سلاحه و ضرب طلقة في زرهابي من  الإرهابيين استهان بعزيمة ولد من ولاد البلد اللي عارفين و دايسين في طينها كل يوم.

الحاجه اللي بتحرك علي علي دي هي فطرة الله في خلقه...الفطرة دي هي انه لو جراله حاجه فهو كده كده راجع للمكان اللي جاي منه اصلا...علي علي لو شوفتوا فيديو ملحمة البرث اللي الإرهابيين نشروه باديهم كان زارع جواهم رعب و خوف مش قادرين يطلعوا للدور التاني عشان يجيبوا جثامين الشهداء و جثمان قائد منسي من فوق السطح..علي علي بإذن الله مكانه في الجنة مكانه في الفردوس...دعوة امك يا علي وصلت..ربنا سبحانه و تعالى أعانك على عدوك.

متستغربوش بعد كده من كلمة شهيد عشان لو دققتوا كويس في حياته هتلاقوه ف الاصل عايش شهيد.

متعديش صوره البطل من غير دعوه طيبه ليه ولكل أبطالنا 

 في ملحمة البرث مع رجالة منسي




موضوعات ذات صلة