الفنانه ليلي زاهر مسلسل الفتوه بداياتي الاحترافيه في عالم الدراما

2020-05-20 20:38:14


ا
كتب/ رفعت خلف 

شهدت الدراما المصريه العديد من ابناء النجوم في التمثيل  منهم من لديه موهبه حقيقيه ومنهم من ابتعد عن الأضواء  

من ابناء النجوم الفنانه الصاعده ليلي أحمد زاهر  ابنة الفنان أحمد زاهر، التى تشارك فى بطولة مسلسل "الفتوة" المعروض حاليًا، ضمن الدراما الرمضانيه  بطل بطولة  الفنان" ياسر جلال"  والذي  رشحها للمشاركة، في دور ابنته بالمسلسل 

وقالت ليلي بان الفنان ياسر جلال هو الذي أصر علي مشاركتي في العمل الدرامي الفتوه وقام بابلاغ والدي واقنعه  بذلك مشيرة إلى أنها كانت تشعر بالقلق من أن تخذل الجمهور.

وأضافت "ليلى" التى أبهرت الجمهور بتجسيد شخصية "نورا" كان ابتعادى عن مجال التمثيل خلال الفترة الماضية استجابة لرغبة والدى، إذ أقنعنى بأننى يجب أن أتوقف فترة حتى يفرق الجمهور بين شكلى فى مرحلة الطفولة وشكلى فى مرحلة الشباب 

وأوضحت" ليلي"  بدأت التدريب على الشخصية مستعينة بوالدتى، التى أمدتنى بكتب كثيرة تتحدث عن هذه الفترة التاريخية، ثم بدأت أتدرب على "لكنة الناس" فى هذه المرحلة، وطريقة تعامل الفتيات، وساعدنى مخرج العمل حسين المنباوى كثيرًا كى تخرج شخصية "نورا" بهذا الشكل الذى أعجب الجمهور

وعن المشهد الأصعب خلال التصوير، أوضحت: «مشهد الضرب بالنبوت بينى وبين الفنان ياسر جلال كان الأصعب بالطبع، إذ طلب منّى المخرج قبل التصوير بربع ساعة فقط أن أتدرب على ضرب النبوت، وهو فى الحقيقة ثقيل جدًا. ولكنى تمكنت من تنفيذ المشهد وخرج بشكل لائق 

وأضافت: ياسر جلال بمثابة والدى، وأنا سعيدة للغاية بالعودة للتمثيل معه من جديد، خاصة أن الدور الذى قدمته معه مختلف تمامًا عن الأعمال التى قدمتها خلال فترة طفولتى مشيرة إلى أنها تعلمت الكثير من كل أبطال المسلسل، وجميعهم كانوا يوجهونها ويساعدونها.
و أشارت  أكثر شىء كان يشعرنى بالقلق هو أن أخذل الجمهور بعد هذا الغياب الطويل، ولكن ردود الأفعال الإيجابية طمأنت قلبى وجعلتنى أشعر بأننى أسير على الطريق الصحيح




موضوعات ذات صلة