كل يوم بذكرك ... بقلم أسامة والى

2020-05-30 00:17:26


كل يوم بذكرك
عيد 
كل ساعة بطيفك 
عيد 
كل ثانية كل لحظة بحبك
عيد 
يقولون 
كل عام وانت بخير 
وانا كم غردت بها ك الطير 
البعيد
كم عزفت بها على الوتر
 الفريد
كم كنت اغزلها حروف 
لتبرق كالنجوم 
وعطرها فواح يدوم 
كل امل كل فرح وكل نبض 
كتوم ...
فى كل عيد..
فى كل ليل كان عيدك
اذ يأتى القمر المعيد 
نوره بالدرب الشريد
ليشق فى البحر العريد
كما من شاطئ يصبح بعيد
عديد المرسى والمراسى 
لا زينة بها ولا جمع ولا قعيد
رمال مذهبة مبللة بعذب مفيد
ينبت الصبر  بالاذقة و الجوانب
متحد
كم كان العيد فى ذكرك 
ملتحد
يكفر بكل ما يأتى دونك 
ودونك
لا عيد ولا القلب سعيد
غار النبض فى الخافق 
والصوت احيا من كان فارق 
والنار تذيد والشوق غارق 
بذاك اللهب كم كان بردا 
كم كان حارق ..
لكن وتيد ..
فى ذكرى عيد
اصبحت السماء تقرب 
والليل بلونه الانيق و السكونه يطرب
صمت وشهيق وزفير مرحب 
تلك التهيدة بالعيد 
تحيي و تضرب
القلب الضغيف 
كي يقوى بصباح عيد
وجاءت الشمس مشرقة على استحياء
اللون ذاهب لامع الكساء 
يكمن بالدفء وان تعرى الرداء
كم غرد العصفور خارج عشه 
والبوح منه ك الغناء ...
باول العيد
لتتزين الارض كالبستان 
وعبير احاط عطرها كالبيان 
و الندى قطرات كدمع البكاء 
لكن القرب منه صمود للبقاء 
لانتظر العيد
وما كان و لم يكن دونك
عيد...
ف كل العيد انت ...
حبيبتى ...
Osama waly