معتقل كورونا

2020-07-04 02:10:58


بقلم / مجدى صبحى
راحوا يلومونه ويصرون على ان يترك الشارع هو وأولاده فضحك قائلا :وإلى أين أذهب؟!ومن أنتم؟ وما الذى أدخلنى حسبتكم؟ قالوا:يا رجل اتريد قتل اولادك وقتلنا؟ الرجل:وما شأنى بكم أنا وأولادى؟ نحن الأن معتقلون فى بيوتنا لنحسر الفيروس القاتل. كورونا.. قال الرجل:وما هو هذا الكورونا وأين يوجد؟ انه فى كل مكان حولك على الارض أو الأبواب أو المقابض.. الرجل. وأين اذهب انا؟ انتم فى بيوتكم. أما أنا فهذا ملكى الشارع هو معتقل كورونا هو معتقلى وحريتى. لا تبالون لن أضركم فكورونا وغيره أصدقائى منذ زمن  بعيد.. أنا طعامى من القمامة والسماء سقفى وغطائى.. ولم ينتبه أحد لى.. لا أجد ما البسه؟ واحتمل البرد والحر؟ نمرض ونموت أنا وأبنائى ومن قبلنا أبائنا ولم يعلم او لم يسأل أحد لماذا أو كيف نموت ربما كان كورونا أو غيره هو السبب ونحن معكم منذ زمن بعيد ولم نضر أحد ولا أظن اننا سوف نضركم الآن أتركوا معتقلى هيا أذهبوا  عنى اذهبوا.. انا صاحب كورونا كورونا اقرب لى منكم... بل انا كورونا... انا كورونا.. اذهبوا والا قتلتكم