التعليم قوة مانحة للحياة

2020-07-04 15:02:03



بقلم /  سمر شعبان السقا


التعليم أقوى الأسلحة للتغيير..
التعليم أن ننتج الكثير من العقول القادرة علي تمييز ما 
         تقرأه وما لا يجب أن تقرأه
التعليم ليس معرفة حقائق خالية من القيم وإنما هو
       مزيج ممتع منهما معا. 
التعليم من الأساسيات الضرورية التي تعمل على تقدم
       الحضارة وازدهارها، فلا يوجد في دولة جاهلة تقدم
      وحضارة وازدهار،
التعليم كما أنه ينير العقول فهو أيضًا ينير المدن بأكملها وينير الحياة فالعلم نور يشع على صاحب العلم وعلى من حوله.
التعليم يعمل على خلق فرص مستقبلية جيدة، كما أن التعليم يزيد من قوة العقل، و يزيد من المهارات الإجتماعية، وذلك عن طريق زيادة مستوى المعرفة،
 فالتعليم يفتح أبواب الحصول على فرص جديدة، فتجعل الفرد يحصل على شيء مختلف عن الآخرين، كما أنه يعمل على تقليل التحديات الصعبة في الحياة،و تعزيز المعرفة وذلك من خلال فترة دراسته،

 رفع الله عزّ وجلّ درجات أهل العلم، وأعلى من شأنهم في مواطن كثيرة في القرآن الكريم فقال: (يَرْفَعِ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ) 
وبيّن أهمية العلم والتعليم...... فهو الطريق لمعرفة الله سبحانه وتعالى وهو عبادة القلب إذا قُصِد به وجه الله، 
والعلم في الإسلام ليس ترفًا إنّما هو.... 
جزءٌ أساسيّ من عقيدتنا لا ينفصل عنها؛ إذ كيف للمرء أن يعمل دون أن يعلم؟! فالعمل مترتّب على العلم وهو ثمرته ونتاجه؛ فلا بدّ من إرادة وعلم لحصول العمل. 

...يمكن القول بأن النظرة القرآنية ترى في المرحلة الاولى ضرورة الاهتمام بتعزيز  الأسس الدينيةوالمباديء والقيم التي تكفل للانسان السليم حياة كريمة. و في  المرحلة اللاحقة يكون المؤمنون ملزمين بتعلم المعارف الضرورية على المستويين الفردي و الاجتماعي. و هي حاجات و ضروريات تختلف بإختلاف الزمان والمكان و خصوصيات الأفراد، فهي متغيرة تبعا لتغير المجتمعات و الأفراد، و أن مسؤولية تشخيصها تقع على كاهل الأفراد أنفسهم. 
...يعتبر العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة، وعلينا أن نطلب العلم مهما كان بعيدا،
فالإنسان المتعلم هو  واجهة مشرفة لنفسه قبل المجتمع، كما أن العلم واحدا من أهم أسباب تقدم الدول، فلا يمكن لأي دولة أن
               تتقدم طالما لم تهتم بالعلم والتعلم،

 ويجب علينا كآباء وأمهات حث أولادننا على العلم والتعلم، حتى يكونوا سبب في  تقدم الأمم، لابد من مساعدتهم على التعلم بشكل جيد، وأن نحثهم على العلم حتى ينالو من الخير ما يريدون، ويكونوا من أسباب تقدم الأمة، وأن يحصلوا على المكانة المرموقة في المجتمع، 
                    هذا غير الثواب العظيم من الله جل علاه .




موضوعات ذات صلة